الإثنين, 28 أغسطس 2017 13:40

معيتيق يتوجه إلى كوريا لتأكيد عودة شركاتها استكمال مشاريعها في مجال الكهرباء وسفيرها يزور محطة سرت البخارية

قام سفير كوريا الجنوبية السيد" "كيم يونغ تشاي"، رفقة وفد يضم مجموعه من مديري شركة هونداي صباح اليوم الأحد بزيارة لموقع محطة خليج سرت البخارية لتقييمها، والعمل على وضع الترتيبات اللازمة بشأن العودة لاستئناف أعمالها، وذلك إطار حرص المجلس الرئاسي ضرورة عودة الشركات الأجنبية استكمال المشاريع المتوقفة لسد العجز الحاصل في شبكة الكهرباء. وكان في استقبال السفير، عضو المجلس البلدي سرت السيد "ابراهيم مليطان" ومديرو القطاعات العامة ، وأعيان المدينة ، وعضو مجلس إدارة الشركة المهندس" غيث علي غيث "، ومساعد المدير التنفيذي لشؤون العمليات المهندس "عياد القنيدي"، ومدير عام مشروعات الانتاج المهندس" عبد الحكيم الفرجاني"، ومدير الموقع . والقى السيد السفير كلمة رحب فيها بالحضور، وأكد رغبة الشركات استكمال المشروع الذي سيساهم في استقرار الشبكة، فيما أعلن مدراء الشركات المنفذة للمشروع رغبتهم العودة السريعة لمباشرة أعمالهم . وقام الوفد بجولة داخل المشروع، وغرفة التحكم الرئيسية، وأبدي ارتياحه بوجود كافة الوثائق والمستندات الخاصة بالشركة منذ مغادرته المحطة، وعدم تعرض المشروع لأضرار جسيمة بما يساهم في سرعة استكماله، فيما تعهد عضو المجلس البلدي التعاون مع الشركات الكورية لاستكمال المشروع بقوة 140 ميغاوات. هذا وكان السفير الكوري والوفد المرافق قد قام خلال الأيام الماضية بزيارة موقع مشروع محطة غرب طرابلس للاطلاع على نسبة إنجاز المشروع من اجل الحصول على صورة واضحة المعالم من عين المكان لتأكيد عدة شركات بلاده استكمال مشاريعها. هذا وكان النائب بالمجلس الرئاسي السيد "أحمد عمر معيتيق"، قد عقد عديد الاجتماعات مع الجانب الكوري خلال الاسابيع الماضية لحثه بعودة شركات بلاده لاستكمال مشاريعها وتباحث مع السفير الكوري مؤخرا، حول آلية استئناف عمل الشركات بلاده استكمال المشاريع المتعاقد عليها، وذلك خلال اجتماع عقد بديوان رئاسة الوزراء، ضم وكيل وزارة الداخلية السيد "عبد السلام عاشور"، ومعاون آمر الحرس الرئاسي، والمدير التنفيذي للشركة العامة للكهرباء السيد "علي ساسي" ، وعميد بلدية جنزور، وممثلين عن وزارة الخارجية، ووزارة الإسكان، ومصرف ليبيا المركزي. وأكد السيد معيتيق خلال اللقاء على عمق العلاقات مع الجانب الكوري، داعيا الشركات الكورية إلى عدم تفويت الفرصة للمشاركة في مختلف المشاريع الاقتصادية والاستثمارية والتنموية في ليبيا. وطالب، الحكومة الكورية، إلى رفع الحظر المفروض على عمل شركاتها في ليبيا، مؤكدا تأمين سلامة الشركات الكورية في حال عودتها وفق إجراءات أمنية تحفظ سلامة هذه الشركات. وعلى إثره حضر السيد " معيتيق"، والسفير الكوري المؤتمر الصحفي الذي عقده المدير التنفيذي للشركة العامة للكهرباء السيد "علي ساسي" مع ممثلين عن الشركات الكورية التي لديها عقود مع شركة الكهرباء في مجال توليد الطاقة الكهربائية الذي أشاد بالجهود التي بذلتها حكومة الوفاق الوطني التواصل مع المسؤولين في كوريا لأقناع شركاتها العودة للعمل في ليبيا. ومن جانبه أكد المدير التنفيذي لشركة الكهرباء السيد "علي ساسي" بان عودة الشركات الكورية التي لديها عقود مع الشركة بقيمة 4 مليار دينار، سيسهم بشكل مباشر في التغلب على أزمة انقطاع التيار الكهربائي وانخفاض طرح الأحمال، موضحا بأن الشركات الكورية لديها عقود عمل مع الشركة في محطات كل من "السرير، غرب طرابلس، الزويتينة". . وعبر "تشاي" عن شكره وتقديره لحكومة الوفاق الوطني على حسن الاستقبال مشيراً إلى أن ليبيا ستتغلب على كافة الصعوبات والمشاكل التي تواجهها وعودة الأمن والاستقرار فيها وأبدى استعداد الشركات الكورية في العودة واستئناف العمل في ليبيا والمساهمة في حل مشكلة انقطاع الكهرباء. هذا وسيقوم السيد" أحمد معيتيق" خلال الأيام القادمة بزيارة كوريا الجنوبية على رأس وفد رفيع المستوى يضم عددا من الوزراء والمسؤولين في شركة الكهرباء لاستكمال المباحثات الخاصة مع الحكومة والشركات الكورية الجنوبية لتأكيد عودتها لاستكمال المشاريع المتوقفة في مجال الكهرباء والإنشاءات.